×

We use cookies to help make LingQ better. By visiting the site, you agree to our cookie policy.


image

Flash Toons, قصة الوردة المغرورة | قصص اطفال | قصة قصيرة للاطفال | قصص اطفال جديدة

قصة الوردة المغرورة | قصص اطفال | قصة قصيرة للاطفال | قصص اطفال جديدة

قصة الوردة المغرورة

يحكى أنه كان هناك وردة جميلة في وسط صحراء قاحلة

كانت الوردة فخورة بنفسها كثيرا ومغترة بجمالها، لكن أمرا وحيدا كان يزعجها

ألا وهو وجود صبارة قبيحة بجانبها

في كل يوم كانت الوردة تنظر إلى الصبارة و تعايرها بقبحها وبشاعة مظهرها

في حين كانت الصبارة تلتزم الصمت والهدوء

حاولت النباتات الأخرى تقديم النصح للوردة وإعادتها إلى صوابها

بعدم التكبر وشتم الصبارة لكن بلا جدوى

وهكذا ظل الحال حتى حلّ الصيف واشتدّت الحرارة والجفاف

فبدأت الوردة تذبل وجفت أوراقها وفقدت ألوانها الزاهية النضرة

نظرت الوردة إلى جارتها الصبّارة، ورأت حينها طائرا يدنو منها

ويدس منقاره فيها ليشرب بعضا من الماء المخزن فيها

وعلى الرغم من خجلها الشديد من نفسها

طلبت الوردة من الصبارة أن تعطيها بعض الماء لتروي عطشها

فوافقت الصبّارة في الحال

وساعدت جارتها على الصمود والنجاة في الحر والجفاف الشديدين

وعندها تعلمت الوردة ألا تتكبر مرة أخرى وألا تحكم على الآخرين من مظهرهم

فهي لا تدري متى قد تحتاج لعونهم

قال تعالى: "ولَا تصعر خدك للناس ولا تمش في الأرض مرحا إنّ اللَّه لا يحب كلَّ مختال فخور

إنتاج فلاش توونز

لا تنسوا الاشتراك بالقناة 💖🌹 إلى اللقاء

قصة الوردة المغرورة | قصص اطفال | قصة قصيرة للاطفال | قصص اطفال جديدة Die Geschichte der arroganten Rose | Kindergeschichten | Eine Kurzgeschichte für Kinder | Neue Kindergeschichten The story of the arrogant rose | Children's stories | A short story for children | New children's stories L'histoire de la rose arrogante | contes pour enfants | Une petite histoire pour les enfants | Nouveaux contes pour enfants 오만한 장미의 이야기 | 동화 | 어린이를 위한 짧은 이야기 | 새로운 동화 Historia aroganckiej róży | bajki dla dzieci | Opowiadanie dla dzieci | Nowe historie dla dzieci A história da rosa arrogante | histórias infantis | Um conto para crianças | Novas histórias infantis История высокомерной розы Детские рассказы | Рассказ для детей | Новые детские истории. Historien om den arroganta rosen Barns berättelser | Novell för barn | Nya barnberättelser Kibirli gülün hikayesi | çocuk hikayeleri | Çocuklar için kısa bir hikaye | Yeni çocuk hikayeleri

قصة الوردة المغرورة The story of the arrogant rose Kibirli gülün hikayesi

يحكى أنه كان هناك وردة جميلة في وسط صحراء قاحلة It is said that there was a beautiful rose in the middle of a barren desert Mówi się, że pośrodku jałowej pustyni rosła piękna róża Çorak bir çölün ortasında güzel bir gül olduğu söylenir.

كانت الوردة فخورة بنفسها كثيرا ومغترة بجمالها، لكن أمرا وحيدا كان يزعجها The rose was very proud of herself and overwhelmed by her beauty, but one thing was bothering her Róża była z siebie bardzo dumna i dumna ze swojej urody, ale jedna rzecz ją niepokoiła Gül kendisiyle ve güzelliğiyle gurur duyuyordu ama onu rahatsız eden bir şey vardı.

ألا وهو وجود صبارة قبيحة بجانبها That is, there is an ugly cactus next to her Nie żeby obok był brzydki kaktus Yanında çirkin bir kaktüs olduğundan değil

في كل يوم كانت الوردة تنظر إلى الصبارة و تعايرها بقبحها وبشاعة مظهرها Every day the rose looked at the cactus and slandered it with its ugliness and ugliness of appearance Gül her gün kaktüse bakar ve onun çirkinliğiyle, çirkinliğiyle alay ederdi.

في حين كانت الصبارة تلتزم الصمت والهدوء While the cactus was silent and calm Kaktüs sessiz ve sakinken

حاولت النباتات الأخرى تقديم النصح للوردة وإعادتها إلى صوابها Other plants tried to advise the rose and make it right

بعدم التكبر وشتم الصبارة لكن بلا جدوى Not being arrogant and cursing the cactus, but to no avail

وهكذا ظل الحال حتى حلّ الصيف واشتدّت الحرارة والجفاف And so it remained until the summer came and the heat and drought intensified

فبدأت الوردة تذبل وجفت أوراقها وفقدت ألوانها الزاهية النضرة The rose began to wither, its leaves dried up and lost their bright, fresh colors

نظرت الوردة إلى جارتها الصبّارة، ورأت حينها طائرا يدنو منها The rose looked at its neighbor the cactus, and then saw a bird approaching it

ويدس منقاره فيها ليشرب بعضا من الماء المخزن فيها He sticks his beak in it to drink some of the water stored in it

وعلى الرغم من خجلها الشديد من نفسها Although she is very ashamed of herself

طلبت الوردة من الصبارة أن تعطيها بعض الماء لتروي عطشها The rose asked the cactus to give it some water to quench its thirst

فوافقت الصبّارة في الحال The lady agreed at once

وساعدت جارتها على الصمود والنجاة في الحر والجفاف الشديدين She helped her neighbor survive the severe heat and drought

وعندها تعلمت الوردة ألا تتكبر مرة أخرى وألا تحكم على الآخرين من مظهرهم And then the rose learned not to be arrogant again and not to judge others by their appearance

فهي لا تدري متى قد تحتاج لعونهم She never knows when she might need their help

قال تعالى: "ولَا تصعر خدك للناس ولا تمش في الأرض مرحا إنّ اللَّه لا يحب كلَّ مختال فخور The Almighty said: “And do not turn your cheek to people, and do not walk on the earth cheerfully, for God does not like every arrogant, arrogant person.

إنتاج فلاش توونز Flash Toons Production

لا تنسوا الاشتراك بالقناة 💖🌹 إلى اللقاء Do not forget to subscribe to the channel 💖🌹 Goodbye