×

We use cookies to help make LingQ better. By visiting the site, you agree to our cookie policy.


image

Ancient worlds, موكب المومياوات الملكية ... Procession of royal mummies

موكب المومياوات الملكية ... Procession of royal mummies

سيشهد ميدان التحرير

حدثا تاريخيا عظيما

وهو انطلاق المومياوات الملكية

من مسكنها القديم

بالمتحف المصري

بميدان التحرير

ومن المومياوات الملكية

مومياء الملك رمسيس الثاني

احد ابرز ملوك الاسرة التاسعة عشر

وصاحب أشهر المعابد

مثل معبد ابو سمبل

بجنوب مصر

الذي تتعامد فيه الشمس علي وجة رمسيس الثاني

مرتين كل عام

الاولي يوم مولده

والثانية يوم جلوسه علي العرش

ومن اشهر تماثيله العملاقه

تمثال رمسيس الثاني

الذي كان يقع باحد اهم ميادين القاهرة

وهو ميدان رمسيس

الذي سميا باسمه

وتم نقله الي البهو الرئيسي

بالمتحف المصري الكبير

ومومياء الملك تحتمس الثالث

احد ابرز ملوك الاسرة الثامنة عشر

ويعتبر من اقوي القاده العسكريين في التاريخ

حيث اسس اول امبراطورية مصرية

في ذلك الوقت

والعديد من المومياوات الاخري

التي تتجه من مسكنها القديم

بموكب ملكي مهيب

الي مسكنها الجديد

بالمتحف القومي للحضارة المصرية

الذي يطل علي بحيرة

عين الصيرة


موكب المومياوات الملكية ... Procession of royal mummies

سيشهد ميدان التحرير Tahrir Square will witness

حدثا تاريخيا عظيما a great historical event,

وهو انطلاق المومياوات الملكية which is the launch of the royal mummies

من مسكنها القديم from their old home

بالمتحف المصري in the Egyptian Museum

بميدان التحرير in Tahrir Square,

ومن المومياوات الملكية and from the royal mummies, the

مومياء الملك رمسيس الثاني mummy of King Ramses II,

احد ابرز ملوك الاسرة التاسعة عشر one of the most prominent kings of the nineteenth family and the

وصاحب أشهر المعابد owner of the most famous temples

مثل معبد ابو سمبل such as the Abu Simbel temple in

بجنوب مصر southern Egypt

الذي تتعامد فيه الشمس علي وجة رمسيس الثاني where The sun is perpendicular to the face of Ramses II

مرتين كل عام twice a year the

الاولي يوم مولده first day of his birth

والثانية يوم جلوسه علي العرش and the second is the day he ascended to the throne

ومن اشهر تماثيله العملاقه and months statues giant

تمثال رمسيس الثاني statue of Ramses II,

الذي كان يقع باحد اهم ميادين القاهرة which was located to one of the most important fields of Cairo,

وهو ميدان رمسيس a Ramses Square,

الذي سميا باسمه named for his name and

وتم نقله الي البهو الرئيسي was transferred to the main lobby of the

بالمتحف المصري الكبير grand Egyptian Museum

ومومياء الملك تحتمس الثالث and the mummy of King Tuthmosis III,

احد ابرز ملوك الاسرة الثامنة عشر one of the most prominent kings of the eighteenth Dynasty

ويعتبر من اقوي القاده العسكريين في التاريخ and is considered one of the strongest The Leader Military personnel in history,

حيث اسس اول امبراطورية مصرية where he established the first Egyptian empire

في ذلك الوقت at that time

والعديد من المومياوات الاخري and many other mummies

التي تتجه من مسكنها القديم that are heading from their old residence with

بموكب ملكي مهيب a majestic royal procession to

الي مسكنها الجديد their new residence in the

بالمتحف القومي للحضارة المصرية National Museum of Egyptian Civilization,

الذي يطل علي بحيرة which overlooks the lake of

عين الصيرة Ain Al-Sira