×

We use cookies to help make LingQ better. By visiting the site, you agree to our cookie policy.


image

Travel, تاريخ قصر فرساي و سقوط الملكية 🇫🇷 فرنسا

تاريخ قصر فرساي و سقوط الملكية 🇫🇷 فرنسا

أيها الشعب الكريم مساء النور

أهلا و سهلا بكم في فيرساي

- قصر فيرساي -

في العصور الوسطى بين عام 987 و 1791 كانت فرنسا مملكة عظمى

قام لويس الرابع عشر بالأمر أنهم يبنو هذا القصر

فيرساي أصلا كانت قرية خارج حدود باريس

باريس كانت مدينة مظلمة كالحة شاحبة

فعمنا لويس الرابع عشر كان ملك فرنسا قرر يخرج بعيد عن الزحمة الباريسية و يبني هذا القصر

كان يسكن فيه تقريبا 3000 شخص مابين الملك نفسه و الوزراء و النبلاء

فالفكرة ومافيها كانت .. هذه حكمة انجليزية تقول لك

ابق الأصدقاء بالقرب، و الأعداء أقرب

كان هذا الجناح الأيسر من قصر فيرساي

كانوا يسكنوه الوزراء و حكومة المملكة الفرنسية في ذلك الوقت

كل شيء ذهبي تشوفوه فهو ذهب حقيقي كلها ذهب خالص

تخيلو مدى الرفاهية اللي كانو عايشينها

الآن رايحين للحديقة الخلفية

الحديقة، يقول لك: ممكن تقعد فيها ساعات و تضيع من كثر ما هي كبيرة

فتفضلو معنا

تخيلوا كم بني أدم كانو يشتغلوا في المكان هذا فقط حتى ملك فرنسا يستمتع بالمنظر

لويس الرابع عشر .. و الخامس عشر ..

السادس عشر لسة ما لحق يتهنى

شيء فظيع

طبعا النوافير الآن مغلقة لأنه يوم أحد

لكن .. جبار

الحديقة كبيرة جدا

لو ألف فيها يبغالي 5 ساعات على الأقل

تنتهي رحلتنا في حدائق قصر فيرساي

هيا بنا إلى داخل قصر فيرساي

دخلنا إلى قصر فيرساي!

و الآن رح نبدأ الجولة حقتنا

لما تدخلو القصر كسياح، رح تمشو في مسار محدد

أولاً تدخلوا من جناح الملك، الشمالي

ثم وسط القصر و أخيرا نختتم في جناح الملكة

اللي للأسف وقت زيارتي كان مقفل

تبدأ رحلتنا في القصر بقاعة هرقل .. و سابقا كانت بهو كنيسة

لكن الملك لويس الخامس عشر قرر يحولها لصالة للحفلات الراقصة

سميت صالة هرقل لأن سقفها لوحة عملاقة بعنوان

ألوهية هرقل، رسمها الفنان باولو فيرونسيه عام 1712

هنا قاعة ثانية، تابعة للكنيسة اللي كان رح يبنيها

شوفو الجدران كيف!

هذا الجزء هو ما تبقى من الكنسية الأصلية من قاعة هرقل

فيها شرفة أو بلكونة مطلة على صالة كبيرة في الدور الأرضي

هذي الصالة حصلت فيها مراسم زواج لويس السادس عشر من ماري أنطوانيت، اللي هم كانوا آخر ملوك فرنسا قبل الثورة

الأثاث في قصر فيرساي مفقود، اللي حصل بعد الثورة و حتى يحاولوا يقضوا على كل آثار الملكية..

فباعوا معظم الأثاث.. طبعا بعد سنين ندمو، و حاولوا يسترجعوا الأثاث اللي انباع

لكن سعره كان فلكي، فما قدروا

قاعة الوفرة .. نسبة إلى لوحة السقف اللي عنوانها الوفرة و السخاء

رسمها الفنان رينيه أنطوان عام 1683

لاحقآ صارت قاعة للألعاب و الفلة

و كان الملك يستعرض مقتنياته.. أو تجميعاته

جدران القاعة مفروشة بالمخمل الأخضر الفاخر

و في فصل الصيف كانو يستبدلو المخمل الأخضر بالحرير الأحمر

قاعة فينوس .. آلهة الحب الرومانية

و طبعا نسبة إلى للوحة السقف، اللي رسمها فنان اسمه ترومبيه لويل - أرجو ما خبصت اسمه

المميز في هذه القاعة هو تمثال مجسم للملك لويس الرابع عشر و هو في لباس امبراطور روماني

هذي القاعة كانت مكان لتقديم الضيافة لزوار القصر

و هذه قاعة ديانا .. الهة الأمازون و مرة أخرى نسبة إلى لوحة موجودة في السقف هذي القاعة كان تستخدم بشكل أساسي فقط للعب البلياردو

المميز في هذه القاعة هو نصف تمثال للملك لويس الرابع عشر و موجود في منتصف القاعة

مجسم للويس الرابع عشر خلال شبابه

حدث مهم أنه الملك لويس الرابع عشر كان يحب يلعب البلياردو

و من غروره كان يجيب مجموعة من النساء بس حتى يصفقوا له لما يدخل الكرة

و طبعا كان دائما يفوز لأنه.. لازم لويس يفوز

قاعة مارس .. إله الحرب الروماني

سابقا كان حجرة للدروع و الأسلحة

و لاحقا صارت حجرة للتنافس بين الفنانين في جمال اللوحات التي يقدمونها للملك

عشان كذا سموها قاعة الحرب.. حرب الفنانين

شايفين الشيء الأحمر هذا في جدار غرفة الحرب؟ هذا عبارة عن حرير حقيقي

يعني من كثر الرفاهية اللي كانو فيها، كانت الجدران مغلفة بالحرير و طبعا هنا خيوط ذهبية جنبه

قاعة عطارد

لما انتقلت العائلة الملكية إلى قصر فيرساي، كانت هذه الحجرة لحفيد لويس الرابع عشر، اللي في المستقبل صار لويس الخامس عشر

كانت في ذلك الزمن عندهم مخافة الموت خلال النوم

لذلك صمموا السرر بحيث ينام الملك لويس في وضعية الجلوس، هذا كان فراش لويس الخامس عشر قبل ما يصير ملك

"من هذا الشخص؟ الخامس عشر"

كل ما كانت مرتبتك أعلى في البلد في ذلك الزمن يكون سريرك مرتفع أكثر

محاولة لتعويض الكبرياء كما ترون

الأن رح ندخل على غرفة أبوللو

قاعة آبولو..كان فيها العرش الملكي للويس الرابع عشر و كان مصنوع من الفضة الخالصة

الآن مافي إلا الدرجة أو العتبة اللي كان جالس عليها ذلك العرش

اضطروا يبيعوه في ذلك الزمن، بسبب إحدى الحروب

لما ذوبوا العرش و باعوه كان حتى يدفعوا فلوس أو أجور الجنود المحاربين في الحرب

لذلك التماثيل الذهبية جلست، لكن العرش الفضي تم تذويبه و بيعه

قصة وفاة الملك لويس الرابع عشر.. حزينة

من كثر ما كان ياكل لحم .. جاء له نقرس فتصلبت مفاصله

و من كثر الحلويات جاله مرض السكر

فجاءته غرغرينا في ساقه و رفض يقطعها أو يبترها

فحصل أنه تسممت الساق و خلاص

في الطريق للطابق الثاني تستقبلنا منحوتة جدارية أخرى للملك لويس الرابع عشر

هذه المرة و هو راكب جواده و يسحق الأعداء تحته

إذا وصلت هذه المنطقة من القصر فاستعد لأنك الآن داخل على صالة المرايا أو غرفة المرايا، أشهر غرفة في القصر واحدة من الأسباب اللي تخليهم فخورين بهذه المرايا في ذلك الزمن أنه صناعة المرايا كانت عملية معقدة جدا فمرايا واحدة هذا الحجم كانت تكلف قراريط من الذهب

فتحيلوا قراريط الذهب على امتداد الجدار.. فصارت قاعة المرايا

بذخ

في نهاية رواق المرايا توجد الحجرات الملكية

هنا كان الملك لويس يستقبل الوزراء و أعيان البلد حتى يسمعهم و يسمع شكاويهم

خلف هذي الصالة مباشرة غرفة نوم الملك لويس

تخيلو، كانت هناك طقوس صباحية

كان لويس يصحى.. و يفسخوه.. و يلسبوه ملابسه و كانو النبلاء و الوزراء يتفرجوا عليه و هو يلبس

من كثر ما هو يعظيم، يعني

كان عمو لويس يجلس على الكرسي هذا، و الخدم و الحشم يجيبوا له طعامه

و كلها طبعاً أدوات ذهبية

و النبلاء يجلسوا قدامه

و يتفرجو عليه و هو ياكل.. الرجل كانه عنده شعور غرور غير عادي

معلومة ظريفة لكم، هذي اللوحة:

طبعا اللي لابس ذهبي هو لويس الرابع عشر و اللي لابس أبيض أو فضي هو أخوه فيليب

و بناء على قصة لويس و فيليب

عملوا فلم الرجل في القناع الحديدي The Man in The Iron Mask

بطولة ليونادرو دي كابريو

لما توصل منطقة الدرج الجرانيتي معناها أنك الآن في منطقة جناح الملكة اللي كانت تسكنه فيه ماري أنطوانيت

للأسف وقت زيارتي كان جناح الملكة مغلق للصيانة

فمافي حاجة أصور لكم هي للأسف

لكن لما تزوروا هذا المكان انتم، صورو و احكو لنا الحكاية

الآن رح نروح حتى نشوف الشرفة الملكية

اللي عندها، ماري أنطوانيت انحنت للشعب

شوفوا

و هذه هي الشرفة

هنا..

وقفت ماري أنطوانيت و انحت أمام الشعب

و كان انكسار الكبرياء الخارق

و هكذا جاءت نهاية عائلة البوربون..

و ذلك بتحطيم كبرياء ماري انطوانيت و لويس .. آخر سلاسة تلك العائلة

لقد مال رأس انطوانيت نحو الأسفل، أمام عموم الشعب و صوته الهادر

و مع ذلك فقد تأثرالناس كثيرا من إهدار كرامتها

و كانت هذه نهاية زيارتنا لقصر فيرساي

حيث أحداث مسلسل ليدي أوسكار

للأسف ما أقدر أغطي كل الأحداث، ما أقدر أعمل لكم فلم وثائقي لكني أنا بأعطيكم لمحة من كل مكان

إذا وصلت هذه المرحلة من الفديو معناها أنك مبسوط.. سوي سبسكرايب، حط لايك

إذا ما عجبك الفديو حط دسلايك، الله يتوب عليك

و نراكم في المر... المرحلة القادمة!

نراكم في الفديو القادم، حتى ذلك الحين..

سلامتكم


تاريخ قصر فرساي و سقوط الملكية 🇫🇷 فرنسا The history of the Palace of Versailles and the fall of the monarchy 🇫🇷 France

أيها الشعب الكريم مساء النور Dear nation, good evening

أهلا و سهلا بكم في فيرساي I welcome you in Versallis

- قصر فيرساي - France 2018 - Palace of Versallis

في العصور الوسطى بين عام 987 و 1791 كانت فرنسا مملكة عظمى In in middle ages, between 987 and 1791 France was a kingdom

قام لويس الرابع عشر بالأمر أنهم يبنو هذا القصر Louis 14th ordered the build of the Palace

فيرساي أصلا كانت قرية خارج حدود باريس Versallis was a village outside of Paris

باريس كانت مدينة مظلمة كالحة شاحبة Paris was a dark pale city

فعمنا لويس الرابع عشر كان ملك فرنسا قرر يخرج بعيد عن الزحمة الباريسية و يبني هذا القصر so king Louis 14 decided to leave the crowded Paris

كان يسكن فيه تقريبا 3000 شخص مابين الملك نفسه و الوزراء و النبلاء Around 3000 people were living here, including the King, ministers and nobles

فالفكرة ومافيها كانت .. هذه حكمة انجليزية تقول لك The idea was, like the wisdom says:

ابق الأصدقاء بالقرب، و الأعداء أقرب Keep your friends close, and enemies closer

كان هذا الجناح الأيسر من قصر فيرساي This is the south Wing of the Palace

كانوا يسكنوه الوزراء و حكومة المملكة الفرنسية في ذلك الوقت Here were the minesters and the regiem living

كل شيء ذهبي تشوفوه فهو ذهب حقيقي كلها ذهب خالص Everything golden you see is real pure gold

تخيلو مدى الرفاهية اللي كانو عايشينها so imagine the luxury they were living

الآن رايحين للحديقة الخلفية now we are heading to the Gardens

الحديقة، يقول لك: ممكن تقعد فيها ساعات و تضيع من كثر ما هي كبيرة They say you could wander for hours and get lost

فتفضلو معنا Let's go

تخيلوا كم بني أدم كانو يشتغلوا في المكان هذا فقط حتى ملك فرنسا يستمتع بالمنظر imagine how many people worked here, so the king would enjoy the view

لويس الرابع عشر .. و الخامس عشر .. Louis 14, and 15th..

السادس عشر لسة ما لحق يتهنى not so much time for the 16th

شيء فظيع magnificient

طبعا النوافير الآن مغلقة لأنه يوم أحد the fountains are off on sunday

لكن .. جبار still, incredible

الحديقة كبيرة جدا the garden is so big

لو ألف فيها يبغالي 5 ساعات على الأقل to see everything it takes at least 5 hours

تنتهي رحلتنا في حدائق قصر فيرساي let's finish the gardens of versallis

هيا بنا إلى داخل قصر فيرساي let go inside the palace of versallis

دخلنا إلى قصر فيرساي! we're inside the palace of versallis

و الآن رح نبدأ الجولة حقتنا let's start the tour

لما تدخلو القصر كسياح، رح تمشو في مسار محدد as tourists you will walk a specific path

أولاً تدخلوا من جناح الملك، الشمالي starting from the king's wing, at the north

ثم وسط القصر و أخيرا نختتم في جناح الملكة then the middle section, and finally the queen's wing

اللي للأسف وقت زيارتي كان مقفل which was closed during my visit

تبدأ رحلتنا في القصر بقاعة هرقل .. و سابقا كانت بهو كنيسة we start in the hall of Hercules, which was a church before

لكن الملك لويس الخامس عشر قرر يحولها لصالة للحفلات الراقصة but Louis 15th changed it for dancing and parties

سميت صالة هرقل لأن سقفها لوحة عملاقة بعنوان named hall of Hercules because of the ceiling painting

ألوهية هرقل، رسمها الفنان باولو فيرونسيه عام 1712 Apotheosis of Hercules

هنا قاعة ثانية، تابعة للكنيسة اللي كان رح يبنيها another hall of the ex-church

شوفو الجدران كيف! see the walls

هذا الجزء هو ما تبقى من الكنسية الأصلية من قاعة هرقل this is what remains of the original church

فيها شرفة أو بلكونة مطلة على صالة كبيرة في الدور الأرضي there's a balcony opening to the chapel

هذي الصالة حصلت فيها مراسم زواج لويس السادس عشر من ماري أنطوانيت، اللي هم كانوا آخر ملوك فرنسا قبل الثورة the chapel is were Louis 16th and Marie Antoinette got married, last kings before the revolution.

الأثاث في قصر فيرساي مفقود، اللي حصل بعد الثورة و حتى يحاولوا يقضوا على كل آثار الملكية.. most of the furniture is lost since they hated the monarchy..

فباعوا معظم الأثاث.. طبعا بعد سنين ندمو، و حاولوا يسترجعوا الأثاث اللي انباع so it was sold. later they wanted to collect it back

لكن سعره كان فلكي، فما قدروا but the prices were astronomical

قاعة الوفرة .. نسبة إلى لوحة السقف اللي عنوانها الوفرة و السخاء Hall of Abundance, also named after the ceiling painting.

رسمها الفنان رينيه أنطوان عام 1683 which was drawn 1683

لاحقآ صارت قاعة للألعاب و الفلة Later it became the game room

و كان الملك يستعرض مقتنياته.. أو تجميعاته the King was displaying his collection

جدران القاعة مفروشة بالمخمل الأخضر الفاخر The walls of the hall are furnished with luxurious green velvet

و في فصل الصيف كانو يستبدلو المخمل الأخضر بالحرير الأحمر In the summer they replaced the green velvet with red silk

قاعة فينوس .. آلهة الحب الرومانية Venus hall .. goddess of love

و طبعا نسبة إلى للوحة السقف، اللي رسمها فنان اسمه ترومبيه لويل - أرجو ما خبصت اسمه And of course relative to the ceiling painting by Trumpet Lowell - I hope I didn't chop his name

المميز في هذه القاعة هو تمثال مجسم للملك لويس الرابع عشر و هو في لباس امبراطور روماني The hallmark of this hall is the statue of King Louis 14th in the dress of the Roman emperor.

هذي القاعة كانت مكان لتقديم الضيافة لزوار القصر This hall was a place to offer hospitality to visitors

و هذه قاعة ديانا .. الهة الأمازون و مرة أخرى نسبة إلى لوحة موجودة في السقف And this is Diana's hall .. The Amazon Goddess And again named after the painting found in the ceiling هذي القاعة كان تستخدم بشكل أساسي فقط للعب البلياردو This hall was used mainly for playing billiards

المميز في هذه القاعة هو نصف تمثال للملك لويس الرابع عشر و موجود في منتصف القاعة The hallmark of this hall is the bust statue of Louis 14th located in the middle of the hall

مجسم للويس الرابع عشر خلال شبابه Louis 14th during his youth

حدث مهم أنه الملك لويس الرابع عشر كان يحب يلعب البلياردو King Louis was fond of playing billiards

و من غروره كان يجيب مجموعة من النساء بس حتى يصفقوا له لما يدخل الكرة there was always a group of ladies applauding him whenever he scores

و طبعا كان دائما يفوز لأنه.. لازم لويس يفوز And of course he always won because .. Louis must win

قاعة مارس .. إله الحرب الروماني March Hall .. The god of the Roman War

سابقا كان حجرة للدروع و الأسلحة Previously there was an armory

و لاحقا صارت حجرة للتنافس بين الفنانين في جمال اللوحات التي يقدمونها للملك And later became a room for competition between artists and their paintings

عشان كذا سموها قاعة الحرب.. حرب الفنانين Because this is the hall of war .. Art war

شايفين الشيء الأحمر هذا في جدار غرفة الحرب؟ هذا عبارة عن حرير حقيقي See this red thing in the wall of the war room? This is true silk

يعني من كثر الرفاهية اللي كانو فيها، كانت الجدران مغلفة بالحرير و طبعا هنا خيوط ذهبية جنبه the wallpaper were actually rapped in red silk and golden threads on this side

قاعة عطارد Mercury Hall

لما انتقلت العائلة الملكية إلى قصر فيرساي، كانت هذه الحجرة لحفيد لويس الرابع عشر، اللي في المستقبل صار لويس الخامس عشر When the royal family moved to the palace of Versailles..

كانت في ذلك الزمن عندهم مخافة الموت خلال النوم At that time they had the fear of death during sleep

لذلك صمموا السرر بحيث ينام الملك لويس في وضعية الجلوس، هذا كان فراش لويس الخامس عشر قبل ما يصير ملك So they designed the bed so hesleeps in the sitting position, This was Louis 15th bed becoming king

"من هذا الشخص؟ الخامس عشر" "Who is this person? 15th!"

كل ما كانت مرتبتك أعلى في البلد في ذلك الزمن يكون سريرك مرتفع أكثر The higher your rank in the country at that time would make your bed higher

محاولة لتعويض الكبرياء كما ترون Trying to make up for Ego

الأن رح ندخل على غرفة أبوللو Now let's get into the Apollo room

قاعة آبولو..كان فيها العرش الملكي للويس الرابع عشر و كان مصنوع من الفضة الخالصة The Apollo Hall was the royal throne of Louis14th It was made of pure silver

الآن مافي إلا الدرجة أو العتبة اللي كان جالس عليها ذلك العرش Now only step on which that throne was seated

اضطروا يبيعوه في ذلك الزمن، بسبب إحدى الحروب They had to sell it at that time, because of a war

لما ذوبوا العرش و باعوه كان حتى يدفعوا فلوس أو أجور الجنود المحاربين في الحرب They melted the throne and sold it to pay the money or salaries of soldiers

لذلك التماثيل الذهبية جلست، لكن العرش الفضي تم تذويبه و بيعه The golden statues stayed but the silver throne was sold

قصة وفاة الملك لويس الرابع عشر.. حزينة The death of King Louis 14th was sad

من كثر ما كان ياكل لحم .. جاء له نقرس فتصلبت مفاصله He was eating meat, so gout hit his joints

و من كثر الحلويات جاله مرض السكر And then got Diabetes

فجاءته غرغرينا في ساقه و رفض يقطعها أو يبترها Gangrene got his leg but he refused to cut it or amputate it

فحصل أنه تسممت الساق و خلاص so he died with Sepsis

في الطريق للطابق الثاني تستقبلنا منحوتة جدارية أخرى للملك لويس الرابع عشر Here's another wall sculpture Of King Louis XIV

هذه المرة و هو راكب جواده و يسحق الأعداء تحته This time he is riding his horse and crushing the enemies under him

إذا وصلت هذه المنطقة من القصر فاستعد لأنك الآن داخل على صالة المرايا أو غرفة المرايا، أشهر غرفة في القصر If you have reached this area of ​​the palace, be ready for mirror hall, the most famous room in the palace واحدة من الأسباب اللي تخليهم فخورين بهذه المرايا في ذلك الزمن أنه صناعة المرايا كانت عملية معقدة جدا The reason they were proud of these mirrors at that time because the production was a very complex فمرايا واحدة هذا الحجم كانت تكلف قراريط من الذهب One mirror of this size was costing much gold

فتحيلوا قراريط الذهب على امتداد الجدار.. فصارت قاعة المرايا so imagine the cost of the whole wall, made of mirrors

بذخ too much

في نهاية رواق المرايا توجد الحجرات الملكية At the end of the gallery are the royal rooms

هنا كان الملك لويس يستقبل الوزراء و أعيان البلد حتى يسمعهم و يسمع شكاويهم Here King Louis received the ministers and dignitaries of the country to hear them and hear their complaints

خلف هذي الصالة مباشرة غرفة نوم الملك لويس This hall is directly behind the King Louis Bedroom

تخيلو، كانت هناك طقوس صباحية there was a morning ritual

كان لويس يصحى.. و يفسخوه.. Louis wakes up, they strip him و يلسبوه ملابسه و كانو النبلاء و الوزراء يتفرجوا عليه و هو يلبس Nobles and ministers were watching him get clothed

من كثر ما هو يعظيم، يعني cuz of how great he is

كان عمو لويس يجلس على الكرسي هذا، و الخدم و الحشم يجيبوا له طعامه Louis's was sitting on this chair servants bring him food

و كلها طبعاً أدوات ذهبية And all were of course golden tools

و النبلاء يجلسوا قدامه And the nobles sit in front of him

و يتفرجو عليه و هو ياكل.. الرجل كانه عنده شعور غرور غير عادي And ask him and he is eating .. The man had an unusual ego

معلومة ظريفة لكم، هذي اللوحة: fun fact about this painting:

طبعا اللي لابس ذهبي هو لويس الرابع عشر و اللي لابس أبيض أو فضي هو أخوه فيليب The man in golden dress is Louis 14th the man in white or silver dress is his brother Phillip

و بناء على قصة لويس و فيليب And based on the story of Louis and Philip

عملوا فلم الرجل في القناع الحديدي The Man in The Iron Mask the film: "The Man in The Iron Mask" was made

بطولة ليونادرو دي كابريو Starring Leonardo DiCaprio

لما توصل منطقة الدرج الجرانيتي معناها أنك الآن في منطقة جناح الملكة اللي كانت تسكنه فيه ماري أنطوانيت the area of ​​the granite stairs, means that you are now in the Queen's wing where Marie Antoinette lived

للأسف وقت زيارتي كان جناح الملكة مغلق للصيانة Unfortunately the time of my visit the Queen wing was closed for maintenance

فمافي حاجة أصور لكم هي للأسف So nothing for me to film for you

لكن لما تزوروا هذا المكان انتم، صورو و احكو لنا الحكاية But when YOU visit this place, you can film and tell us the story

الآن رح نروح حتى نشوف الشرفة الملكية Now let's go until we see the Royal balcony

اللي عندها، ماري أنطوانيت انحنت للشعب Where Marie Antoinette bent to the people

شوفوا look

و هذه هي الشرفة and that's the balcony

هنا.. here..

وقفت ماري أنطوانيت و انحت أمام الشعب Marie Antoinette bent to the people

و كان انكسار الكبرياء الخارق and the Ego was broken

و هكذا جاءت نهاية عائلة البوربون.. And so came the end of the Bourbon family..

و ذلك بتحطيم كبرياء ماري انطوانيت و لويس .. آخر سلاسة تلك العائلة by breaking the pride of Marie Antoinette and Louis 16th .. The last of the monarchy

لقد مال رأس انطوانيت نحو الأسفل، أمام عموم الشعب و صوته الهادر Antoinette's head bent down to the people and their roaring voice

و مع ذلك فقد تأثرالناس كثيرا من إهدار كرامتها However, people were greatly affected by the loss of their pride

و كانت هذه نهاية زيارتنا لقصر فيرساي This was the end of our visit to the Versailles Palace

حيث أحداث مسلسل ليدي أوسكار Where the events of the anime: Lady Oscar

للأسف ما أقدر أغطي كل الأحداث، ما أقدر أعمل لكم فلم وثائقي لكني أنا بأعطيكم لمحة من كل مكان Unfortunately I can not cover all the events, it is not a documentary. it's just a glimpse of everywhere

إذا وصلت هذه المرحلة من الفديو معناها أنك مبسوط.. سوي سبسكرايب، حط لايك If you have reached this far of the video, it you mean that you are enjoying! please subscribe and like.

إذا ما عجبك الفديو حط دسلايك، الله يتوب عليك if you didn't, you can dislike.. may god forgive you

و نراكم في المر... المرحلة القادمة! see you at the next .. stage?

نراكم في الفديو القادم، حتى ذلك الحين.. see you at the next video, till then..

سلامتكم peace..