×

We use cookies to help make LingQ better. By visiting the site, you agree to our cookie policy.


image

Cartoons, علاء الدين والأميرة ياسمين

علاء الدين والأميرة ياسمين

كان يا ما كان في قديم الزمان

في أرض بعيدة عاش فتى يدعى علاء الدين

توفي والده عندما كان صغيرا جدا، لذلك كان مسؤولا الآن عن إعالة والدته

لقد ساعد الناس في السوق وحاول كسب بعض المال لإحضار الطعام إلى المنزل، لأنهم كانوا فقراء للغاية

لكن علاء الدين كان طيب القلب، لذلك أحبه الجميع كثيرا

في يوم من الأيام وهو في طريقه إلى السوق، اقترب منه رجل بعينين شريرتين ذو هندام حسن

مرحبا أيها الشاب، أريد أن أطلب منك خدمة. أسقطت خاتمي في شق صغير في الأمام. لا أستطيع الدخول

هل يمكنك الدخول والحصول عليه من أجلي؟

مشوا معا نحو الشق حيث أشار الرجل. كانت الحفرة كبيرة بما يكفي لدخول علاء الدين

بالكاد ذهب داخل الحفرة. في الداخل كان هناك مصباح غاز صغير أضاء كهفا

كان مليئا بالذهب والمال والمجوهرات. ناداه الرجل من فوق

إذا وجدت خاتمي، سترى أيضا مصباحا قديما بجواره. أريدك أن تحضر لي كليهما!

صدم علاء الدين من مشهد الكهف، لذا شعر بالريبة من أن الرجل كان يريد فقط مصباحا قديما وخاتما بينما كان المكان ممتلئا بالمال والمجوهرات.

هذا ليس منطقيا ولكن ... حسنا، سأخرج

عندما خرج إلى أعلی الحفرة، صاح الرجل ذو العينين الشريرتين.

اسرع... أعطني المصباح!

لا، علي الخروج أولاً.

إذا لم تفعل ما أقول، سأتركك هناك. أعطني المصباح!

قلت لا! دعني أخرج أولا!

غضب الرجل جدا وحاصر علاء الدين هناك.

لم يعرف علاء الدين ما يفعل في الظلام، فأخذ المصباح ووضع الخاتم بإصبعه

في تلك اللحظة، خرج دخان أخضر وظهر مارد أمامه

اختبأ علاء الدين على الفور خائفا

لا تخف يا علاء الدين. سأقدم لك معروفا: سأمنحك ما تريد.

ولكن لديك فقط ثلاث رغبات

أرجوك خذني إلى البيت

هذه كانت أمنية علاء الدين الأولى

فجأة، وجد نفسه في غرفته. سألت أمه التي كانت أيضا في الغرفة:

آه، متى دخلت؟

أخبر علاء الدين أمه كل شيء حدث له

لم يكن لدي شيء لآكله اليوم بسبب كل ما حدث. هل لدينا ما نأكله يا أمي؟

أنا آسفة يا بني. لكن ليس لدينا ما نأكله، لأنك لم تجلب أي مال اليوم

كان علاء الدين يجلس في زاوية بيأس، أراد تنظيف المصباح الذي كان قذرا جدا. أخذ المصباح بين يديه وبينما كان يفركه، خرج مارد المصباح.

قل ما تتمنى!

يا إلهي من أنت؟

أنا مارد المصباح. لقد أنقذتني مِن ذلك الساحر، لذا أمنياتك الآن هي أوامري. قل ما تتمنى.

أنا وأمي نتضور جوعا. نريد مائدة مليئة بالطعام. هل تستطيع فعل هذا؟

فجأة، ظهرت مائدة مليئة بأنواع مختلفة منَ الطعام

أكل علاء الدين ووالدته حتى شبعوا.

منذ ذلك اليوم، بفضل المصباح السحري، انتظرتهم حياة غنية وسعيدة

وهذا ما حدث بالفعل. مرت السنوات وأصبح علاء الدين شابا وفي سن الزواج

أمي، أود أن أتزوج

أنا سعيدة للغاية يا ولدي العزيز.

سيكون لديك أجمل فتاة في البلاد وأعرف مَنْ هي. لدى السلطان ابنة جميلة: اسمها ياسمين. ما رأيك؟

مثل علاء الدين على الفور أمام السلطان مع صندوق صغير مليء بالجواهر وأخبره عن نيته

عزيزي السلطان، بعد إذنك، أود أن أتزوج ابنتك

الأمر ليس بهذه السهولة. هل ستكون قادرا على تلبية طلباتي؟

كل ما تطلب أيها السلطان.

إذا استمع لي جيدا. سوف تحضر مئة جندي

سوف تحضر مئة جندي. سيحمي هؤلاء الجنود قصري، لكن يجب أن يكون لهم قلوب ذهبية صلبة بأيديهم.

أمنيتك هي أمري يا عزيزي سلطان!

عاد علاء الدين إلى المنزل وباشر بالتنفيذ بمساعدة مارد المصباح

في اليوم التالي، رأى السلطان في حديقته مئة جندي يحملون قلوبا ذهبية صلبة في أيديهم.

حسنا، بما أنك تمكنت مِن ذلك، أود أيضا أن تبني قصرا رائعا لابنتي. حينها سوف أوافق على الزواج

استدعی علاء الدين على الفور مارد المصباح. قام بكل سرور بجميع ما طلب علاء الدين لأنه مدين له بالحرية

قل ما تتمنى!

أريد قصرا رائعا لابنة السلطان

صفق المارد مرتين فظهر قصر كبير بجوار منزلهما.

لأنه تمت تلبية جميع طلبات السلطان، وافق على الزواج

كان لديهم حفل زفاف استمر أربعين يوما وليلة. سرعان ما انتقلوا إلى قصرهم. في أحد الأيام، مر بائع أمام القصر

أبيع وأشتري... المصابيح القديمة ... مصابيحا قديمة، ...

يمكنني بيع هذا المصباح القديم إلى البائع والحصول على مصباح جديد. أعتقد أن علاء الدين سيكون سعيدا جدا.

كان البائع في الواقع هو الساحر الذي التقى علاء الدين عندما كان طفلا

أخذ المصباح القديم وأعطى مصباحا جديدا لياسَمين. أ

أصبح المصباح السحري الآن له

في المساء عندما عاد علاء الدين إلى المنزل، لاحظ أن القصر قد ذهب.

لقد اكتشف على الفور ما حدث. وضع الخاتم السحري ونادى المارد.

قل ما تتمنى، ولكن بقي لديك فقط رغبتان.

خذني إلى ياسمين. اسرع!

بلحظة وصل القصر. عندما صعد إلى الطابق العلوي ونظر إلى الباب المفتوح،

رأى ياسمين تخدم الساحر وتحضر المائدة.

. انزعج علاء الدين وانتظر ياسمين لتأتي إلى المطبخ. فوجئت عندما دخلت المطبخ ورأت علاء الدين.

ماذا يحدث يا علاء الدين؟

ششش! اهدئي وانتظري. سوف أنقذك.

وضع علاء الدين الخاتم بإصبعه على الفور وظهر المارد أمامه.

بقي لديك أمنية واحدة فقط.

نعم أعرف. أمنيتي الأخيرة هي تجميد الساحر وتحويله إلى تمثال!

حسنا، ها أنت ذا!

فجأة، تجمد الساحر وتحول إلى تمثال. استعاد علاء الدين مصباحه مرة أخرى، لذلك نادى مارد المصباح.

قل ما تتمنى! ولكن لا تفقدني مرة أخرى.

خذنا وقصرنا إلى مكاننا القديم، وأرسل هذا الرجل الشرير إلى جزيرة مهجورة حيث لا يستطيع إيذاء أي شخص!

صفق المارد مرتين فظهر القصر بجوار منزلهم القديم.

كانت والدته أيضا معهم. أخبر ياسمين كل شيء.

بعدها، عاشت ياسمين وعلاء الدين ووالدته حياة رغيدة وسعيدة للغاية.

علاء الدين والأميرة ياسمين Aladdin und Prinzessin Jasmin Ο Αλαντίν και η Πριγκίπισσα Γιασεμίν Aladdin and Princess Jasmine Aladino y la princesa Jasmine Aladdin et la princesse Jasmine Aladdin e Princesa Jasmine Aladdin ve Prenses Yasemin

كان يا ما كان في قديم الزمان Es war einmal once upon a time bir Zamanlar

في أرض بعيدة عاش فتى يدعى علاء الدين In einem fernen Land lebte ein Junge namens Aladdin In a faraway land lived a boy named Aladdin Uzak bir diyarda Aladdin adında bir çocuk yaşardı

توفي والده عندما كان صغيرا جدا، لذلك كان مسؤولا الآن عن إعالة والدته Sein Vater starb, als er noch sehr jung war, also war er nun für die Versorgung seiner Mutter verantwortlich His father died when he was very young, so he was now responsible for providing for his mother Babası o çok küçükken öldüğünden artık annesinin geçimini sağlamakla yükümlüydü.

لقد ساعد الناس في السوق وحاول كسب بعض المال لإحضار الطعام إلى المنزل، لأنهم كانوا فقراء للغاية He helped people in the market and tried to earn some money to bring food home, because they were very poor Pazardaki insanlara yardım etti ve eve yiyecek getirebilmek için biraz para kazanmaya çalıştı çünkü çok fakirlerdi

لكن علاء الدين كان طيب القلب، لذلك أحبه الجميع كثيرا But Aladdin was kind-hearted, so everyone loved him so much Ama Aladdin iyi kalpli olduğundan herkes onu çok severdi

في يوم من الأيام وهو في طريقه إلى السوق، اقترب منه رجل بعينين شريرتين ذو هندام حسن One day, on his way to the market, a man with two evil eyes, well-groomed, approached him

مرحبا أيها الشاب، أريد أن أطلب منك خدمة. أسقطت خاتمي في شق صغير في الأمام. لا أستطيع الدخول Hello young man, I want to ask you a favour. I dropped my ring into a small slit in the front. I can not log in

هل يمكنك الدخول والحصول عليه من أجلي؟ Can you go in and get it for me?

مشوا معا نحو الشق حيث أشار الرجل. كانت الحفرة كبيرة بما يكفي لدخول علاء الدين They walked together toward the crevice where the man had pointed. The hole was big enough for Aladdin to enter

بالكاد ذهب داخل الحفرة. في الداخل كان هناك مصباح غاز صغير أضاء كهفا He barely went inside the hole. Inside there was a small gas lamp that lit a cave

كان مليئا بالذهب والمال والمجوهرات. ناداه الرجل من فوق It was full of gold, money, and jewels. The man called him from above

إذا وجدت خاتمي، سترى أيضا مصباحا قديما بجواره. أريدك أن تحضر لي كليهما! If you find my ring, you will also see an old lamp next to it. I want you to bring me both!

صدم علاء الدين من مشهد الكهف، لذا شعر بالريبة من أن الرجل كان يريد فقط مصباحا قديما وخاتما بينما كان المكان ممتلئا بالمال والمجوهرات. Aladdin was shocked by the sight of the cave, so he suspected that the man only wanted an old lamp and a ring while the place was filled with money and jewels.

هذا ليس منطقيا ولكن ... حسنا، سأخرج It doesn't make sense but... well, I'll get out

عندما خرج إلى أعلی الحفرة، صاح الرجل ذو العينين الشريرتين. When he went out to the top of the hole, the evil-eyed man shouted.

اسرع... أعطني المصباح! Hurry up... give me the flashlight!

لا، علي الخروج أولاً. No, I have to go out first.

إذا لم تفعل ما أقول، سأتركك هناك. أعطني المصباح! If you don't do what I say, I'll leave you there. Give me the lamp!

قلت لا! دعني أخرج أولا! I said no! Let me out first!

غضب الرجل جدا وحاصر علاء الدين هناك. The man got very angry and trapped Aladdin there.

لم يعرف علاء الدين ما يفعل في الظلام، فأخذ المصباح ووضع الخاتم بإصبعه Aladdin did not know what to do in the dark, so he took the lamp and put the ring on his finger

في تلك اللحظة، خرج دخان أخضر وظهر مارد أمامه At that moment, green smoke billowed out and a genie appeared in front of him

اختبأ علاء الدين على الفور خائفا Aladdin immediately hid frightened

لا تخف يا علاء الدين. سأقدم لك معروفا: سأمنحك ما تريد. Fear not, Aladdin. I will do you a favour: I will give you what you want.

ولكن لديك فقط ثلاث رغبات But you only have three wishes

أرجوك خذني إلى البيت Please take me home

هذه كانت أمنية علاء الدين الأولى This was Aladdin's first wish

فجأة، وجد نفسه في غرفته. سألت أمه التي كانت أيضا في الغرفة: Suddenly, he found himself in his room. His mother, who was also in the room, asked:

آه، متى دخلت؟ Ah, when did you come in?

أخبر علاء الدين أمه كل شيء حدث له Aladdin told his mother everything that had happened to him

لم يكن لدي شيء لآكله اليوم بسبب كل ما حدث. هل لدينا ما نأكله يا أمي؟ I had nothing to eat today because of everything that happened. Do we have something to eat, mom?

أنا آسفة يا بني. لكن ليس لدينا ما نأكله، لأنك لم تجلب أي مال اليوم I'm sorry, son. But we have nothing to eat, because you didn't bring any money today

كان علاء الدين يجلس في زاوية بيأس، أراد تنظيف المصباح الذي كان قذرا جدا. أخذ المصباح بين يديه وبينما كان يفركه، خرج مارد المصباح. Aladdin was sitting in a corner desperately, he wanted to clean the lamp, which was very dirty. He took the lamp in his hands and as he rubbed it, the lamp genie came out.

قل ما تتمنى! Say what you wish!

يا إلهي من أنت؟ Oh my God who are you?

أنا مارد المصباح. لقد أنقذتني مِن ذلك الساحر، لذا أمنياتك الآن هي أوامري. قل ما تتمنى. I'm the genie of the lamp. You saved me from that wizard, so now your wishes are my commands. Say what you wish.

أنا وأمي نتضور جوعا. نريد مائدة مليئة بالطعام. هل تستطيع فعل هذا؟ My mom and I are starving. We want a table full of food. can you do this?

فجأة، ظهرت مائدة مليئة بأنواع مختلفة منَ الطعام Suddenly, a table filled with different kinds of food appeared

أكل علاء الدين ووالدته حتى شبعوا. Aladdin and his mother ate until they were full.

منذ ذلك اليوم، بفضل المصباح السحري، انتظرتهم حياة غنية وسعيدة From that day on, thanks to the magic lamp, a rich and happy life awaited them

وهذا ما حدث بالفعل. مرت السنوات وأصبح علاء الدين شابا وفي سن الزواج and this is what actually happened. Years passed and Aladdin became young and of marriageable age

أمي، أود أن أتزوج Mom, I want to get married

أنا سعيدة للغاية يا ولدي العزيز. I am so happy my dear boy.

سيكون لديك أجمل فتاة في البلاد وأعرف مَنْ هي. لدى السلطان ابنة جميلة: اسمها ياسمين. ما رأيك؟ You will have the most beautiful girl in the country and I know who she is. The Sultan has a beautiful daughter: her name is Jasmine. What's your opinion?

مثل علاء الدين على الفور أمام السلطان مع صندوق صغير مليء بالجواهر وأخبره عن نيته Aladdin immediately appeared in front of the Sultan with a small chest full of jewels and told him of his intention

عزيزي السلطان، بعد إذنك، أود أن أتزوج ابنتك Dear Sultan, with your permission, I would like to marry your daughter

الأمر ليس بهذه السهولة. هل ستكون قادرا على تلبية طلباتي؟ It's not that easy. Will you be able to fulfill my requests?

كل ما تطلب أيها السلطان. Whatever you ask, Sultan.

إذا استمع لي جيدا. سوف تحضر مئة جندي If you listen to me well. You will bring a hundred soldiers

سوف تحضر مئة جندي. سيحمي هؤلاء الجنود قصري، لكن يجب أن يكون لهم قلوب ذهبية صلبة بأيديهم. You will bring a hundred soldiers. These soldiers will protect my palace, but they must have solid golden hearts in their hands.

أمنيتك هي أمري يا عزيزي سلطان! Your wish is my command, dear Sultan!

عاد علاء الدين إلى المنزل وباشر بالتنفيذ بمساعدة مارد المصباح Aladdin returned home and started the execution with the help of the lamp genie

في اليوم التالي، رأى السلطان في حديقته مئة جندي يحملون قلوبا ذهبية صلبة في أيديهم. The next day, the Sultan saw in his garden a hundred soldiers holding solid hearts of gold in their hands.

حسنا، بما أنك تمكنت مِن ذلك، أود أيضا أن تبني قصرا رائعا لابنتي. حينها سوف أوافق على الزواج Well, since you have made it, I would also like to build a wonderful mansion for my daughter. Then I will agree to marry

استدعی علاء الدين على الفور مارد المصباح. قام بكل سرور بجميع ما طلب علاء الدين لأنه مدين له بالحرية Aladdin immediately summoned the lamp genie. He gladly did everything that Aladdin asked because he owes him freedom

قل ما تتمنى! Say what you wish!

أريد قصرا رائعا لابنة السلطان I want a beautiful palace for the daughter of the Sultan

صفق المارد مرتين فظهر قصر كبير بجوار منزلهما. The genie clapped twice, and a large palace appeared next to their house.

لأنه تمت تلبية جميع طلبات السلطان، وافق على الزواج Because all the Sultan's requests were met, he agreed to the marriage

كان لديهم حفل زفاف استمر أربعين يوما وليلة. سرعان ما انتقلوا إلى قصرهم. في أحد الأيام، مر بائع أمام القصر They had a wedding that lasted forty days and nights. Soon they moved to their palace. One day, a vendor passed in front of the palace

أبيع وأشتري... المصابيح القديمة ... مصابيحا قديمة، ... I buy and sell ... old lamps ... old lamps, ...

يمكنني بيع هذا المصباح القديم إلى البائع والحصول على مصباح جديد. أعتقد أن علاء الدين سيكون سعيدا جدا. I can sell this old lamp to the seller and get a new one. I think Aladdin would be very happy.

كان البائع في الواقع هو الساحر الذي التقى علاء الدين عندما كان طفلا The seller was actually the magician who met Aladdin as a child

أخذ المصباح القديم وأعطى مصباحا جديدا لياسَمين. أ He took the old lamp and gave a new lamp to Jasmine. a

أصبح المصباح السحري الآن له The magic lamp is now his

في المساء عندما عاد علاء الدين إلى المنزل، لاحظ أن القصر قد ذهب. In the evening when Aladdin came home, he noticed that the palace was gone.

لقد اكتشف على الفور ما حدث. وضع الخاتم السحري ونادى المارد. He immediately found out what had happened. He put on the magic ring and called out to the genie.

قل ما تتمنى، ولكن بقي لديك فقط رغبتان. Say what you wish, but you only have two wishes left.

خذني إلى ياسمين. اسرع! Take me to Jasmine. faster!

بلحظة وصل القصر. عندما صعد إلى الطابق العلوي ونظر إلى الباب المفتوح، In a moment he arrived at the palace. When he went upstairs and looked at the open door,

رأى ياسمين تخدم الساحر وتحضر المائدة. He saw Jasmine serving the magician and preparing the table.

. انزعج علاء الدين وانتظر ياسمين لتأتي إلى المطبخ. فوجئت عندما دخلت المطبخ ورأت علاء الدين. . Aladdin got upset and waited for Jasmine to come to the kitchen. I was surprised when I entered the kitchen and saw Aladdin.

ماذا يحدث يا علاء الدين؟ What's going on, Aladdin?

ششش! اهدئي وانتظري. سوف أنقذك. Shhh! Calm down and wait. I will save you.

وضع علاء الدين الخاتم بإصبعه على الفور وظهر المارد أمامه. Aladdin immediately put the ring on his finger and a genie appeared in front of him.

بقي لديك أمنية واحدة فقط. You only have one wish left.

نعم أعرف. أمنيتي الأخيرة هي تجميد الساحر وتحويله إلى تمثال! Yes I know. My last wish is to freeze the wizard and turn it into a statue!

حسنا، ها أنت ذا! Well, there you are!

فجأة، تجمد الساحر وتحول إلى تمثال. استعاد علاء الدين مصباحه مرة أخرى، لذلك نادى مارد المصباح. Suddenly, the magician froze and turned into a statue. Aladdin got his lamp back, so he called out the lamp genie.

قل ما تتمنى! ولكن لا تفقدني مرة أخرى. Say what you wish! But don't lose me again.

خذنا وقصرنا إلى مكاننا القديم، وأرسل هذا الرجل الشرير إلى جزيرة مهجورة حيث لا يستطيع إيذاء أي شخص! Take us and confine us to our old place, and send this evil man to a deserted island where he can't hurt anyone!

صفق المارد مرتين فظهر القصر بجوار منزلهم القديم. The genie clapped twice, and the palace appeared next to their old house.

كانت والدته أيضا معهم. أخبر ياسمين كل شيء. His mother was also with them. Tell Yasemin everything.

بعدها، عاشت ياسمين وعلاء الدين ووالدته حياة رغيدة وسعيدة للغاية. After that, Yasmine, Aladdin and his mother lived a very prosperous and happy life.