×

We use cookies to help make LingQ better. By visiting the site, you agree to our cookie policy.


image

Egyptian Dialect Clips, Poetry of Contradiction

Poetry of Contradiction

أمل: الشعر كتاب مفتوح أنا فاهمة...يعني كل واحد ليه وجهة نظر، بس ليه إحنا نبص بالشعر ونقول آه داه هو قصده كذا، مع إن الكلام...زي الخيام ليه الناس بتتكلم عنه على أنه متصوف...

نجله: بس من حقهم يا أمل.

أمل: كل واحد ليه وجهة نظره...أنا بقول ميرفضوش فكرة إن هو ممكن يكون شاعر يعني من أجل الشاعر. هو شعر مكتوب وخلاص، وزي مهو كلمات وزي ما هي موراهاش أي حاجة تانية يعني.

نجله: طيب لو مكنش وراها أي حاجة تناية، حتى لو كان الشعر برأيه مش وراه حاجة تانيه، أنا برأيي، أنا بقرأه ليه، يا إما حاخد منه.

سهام: الشعر لازم في حاجه تستثيره وبعدين بيجي الإلهام علشان يعبر عن الحاجه دي.

أمل: هو واضح بيعبر عن حاله زي ما بتقولي، فكرة عايز يقولها لك ممكن يثولها بشكل إنتي يعجبك، لما تسمعيها بشعر غير لما تسمعيها بكلام عادي، لكن مش لازم إن إحنا نحط الحجج على كلام

سهام: (...) الفكرة بدماغنا إحنا.

نجله: هو النص أنا ممكن أشوفه بوجة نظر واحدة، أنا شايفه إن عمر الخيام صوفي، شايقه إن هو بيتكلم...وإنتي شايفه إن هو حسي اكتر..او مادي مثلا...زي ميعرفش حاجة عن الصوفية. وفي واحد تالت ييجي بقى يقلك لأ دا هو مزيج ما بين الإتنين، عامل balance ما بين الإتنين مع الله أعلم، متدعرفيش ودي حاجه جمال...وممكن هو كمان بيكتب الشعر...ما لهش دعوة.

سهام: هو ما بيحطش حاجه، هو في حاجة بتثور جواه، في حاجة بتثور جواه جوى عقله، جوى إحساسة.

نجله: بيروح كاتبها وخلاص.

سهام: ممكن برضوا الإلهام إن هو يكتبها ويصيغها شعر متجيش، لكن ممكن قائد فجأة كده وممكن خلاص الفكرة انتهت يبص يلاقي نفسه ماسك ورقة وقلم ويكتب ، يبص يلاقي الفكرة تصاغت قدامه، هو مش مخطط بقى، هو لما كان عايزها وجات وأثارت جواه، وعقله، ومشاعره، راح كاتبها. لكن الإلهام في وقت تاني، هو مش مخطط إنه يكتب.

أمل: يعني لو تكلمنا عن الشعر، أيوا طبعا الشعر لازم يكون عمل مفتوح، زي ما تكلم عنه امبرتوا ايكو في كتابه (...) بس هو نفسه تكلم لما إنتي قلتي في مقدمه قصيدة قرأتيها لي إلي هي بتتكلم عن الفليسوف، طيب هو بتكلم مش معقد، هي ببساطه كده يعني بيقول كلام ويرجع يغيره تناي.

سهام: طب داه هو إلي بقلك أنا بحتار دايما..هل ممكن نقول إن الشعار صلاح شاهين هو شاعر المتناقضات. لأن هو بيوهمك، أو إن هو من كتر الحاجات إلي شغلاه وإلي شاغله تفكيره ومن كتر الحاجات إلي بتقلبه، أنا بقللك هو متأرجح ما بين القلب...

(lots of talking at the same time)

سهام: هو عبر عن الإنسان بصورته الحقيقة.

نجله: بسبب إن هو محبوب جدا. لسبب إن هو لغاية دلوقتي...

أمل: أكتر أعماله الموجوده لحد الآد بتظهر منها طبعات صغيرة ويعني وشباب بذات هم أكثر ناس بيساله عنه ويحبو يقرؤا له يعني.

نجله: يعني أنا أحب إن أحفظ له رباعية كده...يعني كلمة عجبي دي عجباني أوي. يعني اي رجل بسيط تلاقي مدايق من حاجة كده يقللك عجبي. ولا يعني تخيلي بقى، يعني مش عارفة جاب الكلمة دي وحطة ونقى ينهي فيها كل رباعية، شكلها الزاي..

أمل: ممكن تكون بيت لوحديها كمان.

سهام: أو ممكن هي تكون تفسير أو تلخيص لكل الفكرة إلي قالها خلال الأربع، مش أبيات، خلال الأربع أشطر من الأبيات دي.

نجله: هو واضح إن هو في حالة الرباعيات في حالة دهشة مستمر يعني..كل حاجة بيقولها...أو في حالة تأمل. يعني ممكن عجبي دي يا سلام، يا سبحان الله أو زي يعني مش فاهم. كنت عايز أقرأ لكم:

ياللي عرفت الحب يوم وانطوى...

حسك تقول مشتاق لنبع الهوى...

حسك تقول مشتاق لنبع الغرام...

دا الحب مين داق منه قطره ارتوى..

عـــجـــبــي !!! !

سهام: دي وجهة نظره يا جماعة في الحب، دي وجهة نظرة في الحب، طب إنتي اديكي قلتي عنه آيه، قلت إن داه شعر صوفي دلالي.

نجله: آه بس أنا بالنسبة لي الحب داه مش شرط واحد بيحب واحدة...

سهام:...ولا لو كان انحصر كده مكنش أب حب ولاده ولا أم حبت ولادها ولا ابناء حبو ولادهم ولا أصدقائهم ولا كانت في علاقات اجتماعية. هو الحب بين الرجل والمرأة هو جزء من كل.

نجله: آيه هو الكل بقى؟

سهام: الكل إلي هو الحب نفسه بقى.

نجله: إلي هو آيه.

سهام: إنك تحبي بمعناه العام. بمعنى إن أنا أحب يعني الحب

أمل: تحب الحياة مثلاً.

سهام: تحبي الحياة...تحبي الشيء بخيره وبشره.

نجله: داه كله داه آيه...الحب الإلهي...إن إنتي يعني بتحبي ربنا، يعني في علاقة حب ما بينك وبين ربنا.

سهام: أنا فاهمة عشان إنتي بتحبي ربنا، بتحبي كل شيء خلقة ربنا زي ما هو سواء كان صالح أو طالح، جميل...


Poetry of Contradiction Poetry of contrast

أمل: الشعر كتاب مفتوح أنا فاهمة...يعني كل واحد ليه وجهة نظر، بس ليه إحنا نبص بالشعر ونقول آه داه هو قصده كذا، مع إن الكلام...زي الخيام ليه الناس بتتكلم عنه على أنه متصوف...

نجله: بس من حقهم يا أمل.

أمل: كل واحد ليه وجهة نظره...أنا بقول ميرفضوش فكرة إن هو ممكن يكون شاعر يعني من أجل الشاعر. هو شعر مكتوب وخلاص، وزي مهو كلمات وزي ما هي موراهاش أي حاجة تانية يعني.

نجله: طيب لو مكنش وراها أي حاجة تناية، حتى لو كان الشعر برأيه مش وراه حاجة تانيه، أنا برأيي، أنا بقرأه ليه، يا إما حاخد منه.

سهام: الشعر لازم في حاجه تستثيره وبعدين بيجي الإلهام علشان يعبر عن الحاجه دي.

أمل: هو واضح بيعبر عن حاله زي ما بتقولي، فكرة عايز يقولها لك ممكن يثولها بشكل إنتي يعجبك، لما تسمعيها بشعر غير لما تسمعيها بكلام عادي، لكن مش لازم إن إحنا نحط الحجج على كلام

سهام: (...) الفكرة بدماغنا إحنا.

نجله: هو النص أنا ممكن أشوفه بوجة نظر واحدة، أنا شايفه إن عمر الخيام صوفي، شايقه إن هو بيتكلم...وإنتي شايفه إن هو حسي اكتر..او مادي مثلا...زي ميعرفش حاجة عن الصوفية. وفي واحد تالت ييجي بقى يقلك لأ دا هو مزيج ما بين الإتنين، عامل balance ما بين الإتنين مع الله أعلم، متدعرفيش ودي حاجه جمال...وممكن هو كمان بيكتب الشعر...ما لهش دعوة.

سهام: هو ما بيحطش حاجه، هو في حاجة بتثور جواه، في حاجة بتثور جواه جوى عقله، جوى إحساسة.

نجله: بيروح كاتبها وخلاص.

سهام: ممكن برضوا الإلهام إن هو يكتبها ويصيغها شعر متجيش، لكن ممكن قائد فجأة كده وممكن خلاص الفكرة انتهت يبص يلاقي نفسه ماسك ورقة وقلم ويكتب ، يبص يلاقي الفكرة تصاغت قدامه، هو مش مخطط بقى، هو لما كان عايزها وجات وأثارت جواه، وعقله، ومشاعره، راح كاتبها. لكن الإلهام في وقت تاني، هو مش مخطط إنه يكتب.

أمل: يعني لو تكلمنا عن الشعر، أيوا طبعا الشعر لازم يكون عمل مفتوح، زي ما تكلم عنه امبرتوا ايكو في كتابه (...) بس هو نفسه تكلم لما إنتي قلتي في مقدمه قصيدة قرأتيها لي إلي هي بتتكلم عن الفليسوف، طيب هو بتكلم مش معقد، هي ببساطه كده يعني بيقول كلام ويرجع يغيره تناي.

سهام: طب داه هو إلي بقلك أنا بحتار دايما..هل ممكن نقول إن الشعار صلاح شاهين هو شاعر المتناقضات. لأن هو بيوهمك، أو إن هو من كتر الحاجات إلي شغلاه وإلي شاغله تفكيره ومن كتر الحاجات إلي بتقلبه، أنا بقللك هو متأرجح ما بين القلب...

(lots of talking at the same time)

سهام: هو عبر عن الإنسان بصورته الحقيقة.

نجله: بسبب إن هو محبوب جدا. لسبب إن هو لغاية دلوقتي...

أمل: أكتر أعماله الموجوده لحد الآد بتظهر منها طبعات صغيرة ويعني وشباب بذات هم أكثر ناس بيساله عنه ويحبو يقرؤا له يعني.

نجله: يعني أنا أحب إن أحفظ له رباعية كده...يعني كلمة عجبي دي عجباني أوي. يعني اي رجل بسيط تلاقي مدايق من حاجة كده يقللك عجبي. ولا يعني تخيلي بقى، يعني مش عارفة جاب الكلمة دي وحطة ونقى ينهي فيها كل رباعية، شكلها الزاي..

أمل: ممكن تكون بيت لوحديها كمان.

سهام: أو ممكن هي تكون تفسير أو تلخيص لكل الفكرة إلي قالها خلال الأربع، مش أبيات، خلال الأربع أشطر من الأبيات دي.

نجله: هو واضح إن هو في حالة الرباعيات في حالة دهشة مستمر يعني..كل حاجة بيقولها...أو في حالة تأمل. يعني ممكن عجبي دي يا سلام، يا سبحان الله أو زي يعني مش فاهم. كنت عايز أقرأ لكم:

ياللي عرفت الحب يوم وانطوى...

حسك تقول مشتاق لنبع الهوى...

حسك تقول مشتاق لنبع الغرام...

دا الحب مين داق منه قطره ارتوى..

عـــجـــبــي !!! !

سهام: دي وجهة نظره يا جماعة في الحب، دي وجهة نظرة في الحب، طب إنتي اديكي قلتي عنه آيه، قلت إن داه شعر صوفي دلالي.

نجله: آه بس أنا بالنسبة لي الحب داه مش شرط واحد بيحب واحدة...

سهام:...ولا لو كان انحصر كده مكنش أب حب ولاده ولا أم حبت ولادها ولا ابناء حبو ولادهم ولا أصدقائهم ولا كانت في علاقات اجتماعية. هو الحب بين الرجل والمرأة هو جزء من كل.

نجله: آيه هو الكل بقى؟

سهام: الكل إلي هو الحب نفسه بقى.

نجله: إلي هو آيه.

سهام: إنك تحبي بمعناه العام. بمعنى إن أنا أحب يعني الحب

أمل: تحب الحياة مثلاً.

سهام: تحبي الحياة...تحبي الشيء بخيره وبشره.

نجله: داه كله داه آيه...الحب الإلهي...إن إنتي يعني بتحبي ربنا، يعني في علاقة حب ما بينك وبين ربنا.

سهام: أنا فاهمة عشان إنتي بتحبي ربنا، بتحبي كل شيء خلقة ربنا زي ما هو سواء كان صالح أو طالح، جميل...